تنمية بشرية

دليلك المبسط حول كورسات تنمية بشرية

كورسات تنمية بشرية

في الوقت الحالي أصبحنا نسمع كثيراً عن أهمية كورسات تنمية بشرية وضرورة الاشتراك في إحداها.

ولكن الكثير ما زال يجهل ماهية تلك الكورسات وأين يمكنه الاشتراك بها وكذلك المنفعة التي ستعود عليه بعد الاشتراك بها، ولهذا نحنا سنسناعدكم بالإجابة عن جميع هذه الأسئلة عبر سطور مقالنا.

ما هي كورسات تنمية بشرية؟

كورسات التنمية البشرية هي نوع من تحفيز الذات، ففي الأصل هي عبارة عن دورات يتم تحضير محتواها بحيث يشجع الأفراد على خطوة التغيير وتطوير مهاراتهم في أكثر من جانب، لكونها تركز على تطوير الفرد ككل، لذا أهم الجوانب التي تعمل عليها هي:

الجانب الذهني:

الأفكار السلبية هي ما تعيق الفرد عن حدوث أي تغيير في حياته، لذا كورسات التنمية البشرية المفيدة تركز على حل هذه المشكلة.

بزرع أفكار إيجابية في أذهان الحاضرين وتعريفهم بالأدوات والأساليب التي تطرد أي فكر سلبي.

وكذلك مساعدتهم على الاتسام بالرضا في الحياة والتوقف عن التذمر دون القيام بأي فعل.

الجانب الاجتماعي:

هذا الجانب أيضاً من الجوانب التي تنميها كوسات تنمية بشرية، بتعليم الفرد مهارات التواصل والتأثير في الأخرين، وغيرها من المهارات الإجتماعية.

إقرأ أيضا:ما هو معنى تنمية بشرية؟ وما هي مبادئها؟

الجانب المهني:

وهنا يتم مساعدة الأشخاص على امتلاك مهارة القيادة والمرونة في العمل، وهذا بجانب مهارة التغيير والتطوير في السلم الوظيفي.

الجانب السلوكي والمهاراتي:

وهذا الجانب يظهر تأثيره بشكل مباشر على تنمية الجانب الاجتماعي والمهني، وهذا لأنه مرتبط بتعليم الفرد

المهارات المهمة التي تناسب متطلبات الحياة حوله وتضمن له العيش بشكل أفضل، وأمثلتها مهارات العمل ومهارات التعايش.

أما بالنسبة للجانب السلوكي فهو يتعلق بتعليم الفرد السلوكيات التي يجب أن يتبعها ويقوم بها في مختلف

المواقف التي يواجهها، وأيضاً تشمل تثقيفه بالسلوكيات المقبولة في المجتمع وكذلك الغير مقبولة.

ما هو معنى تنمية بشرية وما هي مبادئها؟

أهمية الاشتراك في كورسات التنمية البشرية

بالبحث عن محتوى تلك الكورسات ربما تجد تشابه كبير بينها وبين الكثير من كتب التنمية البشرية وبعض المصادر الأخرى لكنها مع ذلك لا تزال الأفضل، وهذا للمميزات التي تقدمها لك، وهي:

إقرأ أيضا:5 كتب تنميه بشرية لتطوير الذات للأفضل

1_بداية محتوى تلك الكورسات يكون منظم، بحيث يبدأ معك المدرب بتدرج مبسط من تعريف لمجال التنمية البشرية لينتقل بك لتعريفك بالأدوات والأساليب التي تساهم في تطويرك أنت.

2_توفير الوقت، فكما نعلم أن تعدد المصادر من كتب ومقاطع فيديو وغيرها تأخذ وقت طويل في البحث عنها وقرائتها أو سماعها، وربما في النهاية لا يدور محتواها عن حلول للمشكلة التي تعاني منها.

لكن الكورسات ستتيح لك معرفة ما إن كانت مفيدة لك أم لا بقراءة محتواها أولاً.

3_من المعروف أيضاً أن كورسات تنمية بشرية بإمكانها أن تساعدك في تطوير أكثر من جانب أو في التركيز على جانب واحد.

4_في الأخير تلك الكورسات توفر لك شهادة في نهايتها وهذا ربما سيكون مفيد لك في حال أدرت إضافتها للسيرة الذاتية الخاصة بك.

مصادر كورسات تنمية بشرية

بالبحث عن المصادر التي توفر لك دورات في التنمية البشرية ستجد أن هناك مصدريين أسايين، وهما:

المصدر الأول:

وهو المنصات التعليمية عبر الإنترنت والتي يكثر عددها ومعها يكثر عدد كورسات تنمية بشرية التي يمكنك أن تشترك بها.

إقرأ أيضا:الثقة بالنفس عند الاطفال: خطواتك لتنشئه طفل واثق بذاته

ومن مميزات تلك المنصات أنها توفرلك لك بعض الكورسات بشكل مجاني مع وجود اختبارات في نهايتها وكذلك شهادة في حال إكمالها.

ومن أشهر المنصات التي توفر كورسات التنمية البشرية، وهي:

أفضل كورسات تنمية بشرية معتمدة في مصر.

الطريقة الثانية:

وهي طريقة التعلم المباشرة، أي الكورسات التي تتيحها المعاهد المتخصصة في التنمية البشرية،

كما توفرها بعض المنظمات الحكومية مثل الجامعات ووزارة الشباب والرياضة، وهي دورات تعتمد على الحضور المباشر.

وبعض تلك الكورسات يكون مدفوع والأخر يكون مجاني وهذا بالطبع مع شهادة حضور للدورة في نهايتها.

كان ذلك دليلك المبسط حول كورسات تنمية بشرية، والتي تحتاج قبل الاشتراك بها معرفة الجوانب التي تغرب بتطويرها من ذاتك.

فكما ذكرنا أن بعض تلك الكورسات يفيدك في جوانب معينة دون غيرها، لذا اعرف ما تحتاج تنميته وابحث عن مصدر أو دورة تدريبية تقدم لك الحلول.

السابق
افضل لغة برمجة للمبتدئين: لغات البرمجة الأسهل في 2023
التالي
كورس تنمية بشرية مجانا: أفضل 5 كورسات تنمية بشرية مجانية